اضرار الهرمونات ( الستيرويد ) الهرمون يسبب العقم !

تقييم العرض0
تقييم العرض0

السبب وراء استخدام الهرمونات

كثير من الرياضيون يلجأون لتعاطي الهرمونات والمنشطات، بهدف تضخيم أجسامهم وتقوية عضلاتهم. ولكن الأبحاث والدراسات العلمية أثبتت بأن هرمونات النمو، ومنشطات الستيرويدات  تضر بالجسم على المدى البعيد، ولذا ينصح بعدم تناولها أو تعاطي تلك الهرمونات .

اضرار الهرمونات الستيرويد

اضرار الهرمونات الستيرويد

ما هي اشهر الهرمونات المستخدمة في مجال كمال الاجسام ؟

  • هرمون التستوستيرون ( Testosterone ) والغدة الدرقية ( Thyroid ) : 

يعرف ان افراز هرمون التستوستيرون يفرز بشكل اكبر عند الرجال مقارنة بالنساء وهو الهرمون المسؤول عن بناء العضلات وتعزيز القوة العضلية لذلك يلجأ الكثير من الرياضيين اليه لتعزيز قوتهم وتضخيم عضلاتهم , أما بالنسبة الى هرمون الغدة الدرقية يتم إفرازه بمستويات متساوية في جسم كل من المرأة والرجل ، وهو هرمون مسؤول عن تعزيز عمليات الأيض وزيادة معدل الحرق فينتج زيادة في بناء البروتينات التي تعدّ المكون الأساسي المسؤول عن ظهور العضلات وبنائها.

  • هرمون النمو ( Growth Hormone ) : 

يعتبر هرمون النمو هو المسؤول عن بناء الخلايا الجديدة في الجسم وتجديدها، وهو المسؤول عن تكوين البروتينات، إضافةً إلى أنه يحفّز عملية حرق الدهون في الجسم من أجل زيادة الطاقة اللازمة لبناء الخلايا، وتقليل الطاقة اللازمة لهدم خلايا العضلات , وبالرغم من الحصول على جسم ضخم  وعضلات كبيرة جداً، إلا أن هذه العضلات هي ضعيفة جداً. لذا فإن الرياضيين يأخذون هرمون النمو بجانب هرمون التستوستيرون وذلك لتعزيز قوة وقدرة الجسم في التحمل

  • هرمون الإنسولين ( Insulin ) :

يلعب الإنسولين دوراً كبيراً في التأثير على نشاط الجسم، حيث إنّ انخفاض مستواه يؤدّي إلى حرق الدهون، والعكس صحيح، وزيادته تؤدي الى الاحساس بالجوع فبالتالي زيادة في معدل الوجبات  ولا بدّ من الإشارة إلى أنّه من الهرمونات التي تختلف نسبة ضررها، أو فائدتها باختلاف وقت إفرازها، وتركيزها في الجسم.

ماهي المخاطر والاضرار لاستخدام تلك الهرمونات :

  •  تعاطي المنشطات يؤدّي إلى تقليص حجم الخصيتين، ونموّ أنسجة الثدي ( التثدي ) عند التوقف عن استخدامه ، كما يقلّل من هرمون الترموستات الطبيعيّة ( المسؤولة عن تنظيم هرمونات الجسم )، ويزيد من هرمون التستوستيرون في الدم، مما يساعد على بناء الكتلة العضلية، إلا أنّه يؤدي إلى إشعار الدماغ بأن الجسم ينتج كمية كبيرة من التستوستيرون، مما يؤدي لتراجع إنتاج هرمون التستوستيرون في الخصيتين، وبالتالي توقف إنتاج الحيوانات المنوية، ممّا يؤدّي للإصابة بالعقم.
  • ظهور حب الشباب، الإكثار من هذه الهرمونات تزيد فرص نمو الحبوب ، الأمر الذي يؤثر بشكلٍ سلبي على نفسية الشخص.
  • زيادة العدوانية والعصبيه، وذلك بسبب ارتفاع نسبة هرمونات الذكورة لديه.
  •  الشعور بالأرق والتعب ، كونها تزيد من نشاط الجسم، وتنبه الجهاز العصبي.
  • الشعور بالصداع ، لأنها ترفع ضغط الدم .
  • زيادة كميات كريات الدم الحمراء في الجسم ، ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى رفع ضغط الدم، وزيادة سيولته، وبالتالي زيادة احتمالية حدوث نزيف عند الإصابة.
  • ومن الاضرار الخطيرة, الموت المفاجئ، والانتحار، واضطرابات الحالة المزاجية والنفسية، وظهور مشاكل في القلب والأوعية الدموية، وأمراض الكبد، وكذلك نمو الثديين عند الرجال.
نحن سوف نكون سعداء لسماع أفكارك

      اترك رد

      الصحي alsehy
      Logo
      Enable registration in settings - general